رياضة
أخر الأخبار

يحل اليوم – ذكري تتويج النادي الاهلي لأول مره بطلا للدوري في الإيجيبشن ليج

زي هذا اليوم 10 يونيو 1949، حسم الأهلى رسمياً لقب أول مسابقة دورى فى تاريخ مصر،
بعد نجاحه فى توسيع الفارق إلى 6 نقاط كاملة عن أقرب منافسيه الزمالك والإسماعيلى والمتبقى لهما مباراتان وقتها، والأهلى متبقى له مباراة فى الجولة الختامية، وذلك بعد نجاح الأهلى من العودة من الإسكندرية فائزا على فريق يونان الإسكندرية بثلاثة أهداف مقابل هدف فى الجولة المؤجلة من بداية الدور الثاني.

حملت أهداف الأهلى توقيع السيد حسين عطية “توتو” على هدفين، وحسين مدكور كابتن الفريق لهدف، بينما نال كلابسيس شرف تسجيل هدف الجالية اليونانية الوحيد فى شباك الأهلى فى مسابقة الدوري، عندما نجح فى هز شباك كمال حامد حارس الأهلي.
وجدير بالذكر –
بدأ السيد حسين عطية الشهير ب “توتو” مشواره مع الكرة فى ناشئى نادى طنطا وهو فى سن 17 عاماً.
وفى عام 1947 التقطته أعين أسطورة الأهلي محمود مختار التتش ليعرض عليه الانضمام للنادي الأهلي وهو ما حدث بعدها بعامين وتحديداً في نهاية موسم 1948-1949.

فرض نفسه نجماً فى جيل ضم عشرات النجوم، على رأسهم المايسترو صالح سليم، لكن قوته البدنية ومهاراته الاستثنائية جعلت منه لاعباً لا غنى عنه فى جيل الخمسينيات.

وكانت أبرز مهاراته التسديد القوى والدقيق على المرمى من مسافات بعيدة.

فقد حصد مع النادي الأهلي 15 بطولة كاملة بواقع تسعة ألقاب للدورى وستة لكأس مصر، ومَثل منتخب مصر على مدار أكثر من عشر سنوات.

وقد كان ايضا عاشقاً لهز الشباك فى مباريات الديربى، حيث سجل 10 أهداف فى مرمى الزمالك منها 7 بالدورى وهدفا بالكأس وهدفين فى مباراة ودية.

وكانت أشهر مبارياته أمام الزمالك فى مارس 1954 حين سجل ثلاثة أهداف “هاتريك” فى مباراة القمة التي انتهت بفوز الأهلي بنتيجة 4-2.
ويعد واحداً من ثلاثة لاعبين أهلاوية فقط سجلوا هاتريك فى مباريات القمة بعد مختار التتش فى دورى منطقة القاهرة 1930 يوم فاز الأهلي 4-0 وخالد بيبو الذي سجل رباعية في فوز الأهلي 6-1 في ديربي 2001

ورحل اللاعب عن عالمنا فى أكتوبر 2008 بعد أن حفر اسمه بحروف من ذهب فى تاريخ الأهلي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق