رياضة
أخر الأخبار

يحل اليوم الذكري 19 لتسليم النادي الاهلي جائزة القرن الافريقي

احتفل الاتحاد الأفريقى لكرة القدم “كاف” اليوم بمرور 20 عاما على تتويج النادى الأهلى بجائزة نادى القرن فى أفريقيا والتى تسلمها رئيسه الأسطورى صالح سليم

وأعلن الاتحاد الأفريقى لكرة القدم أن النادى الأهلى هو نادى القرن العشرين فى أفريقيا من حيث عدد البطولات، التى حصل عليها فى الفترة من بداية البطولات الأفريقية للأندية عام 1964 وحتى نهاية القرن، وتسلم “المايسترو”
وأكد خلال المؤتمر أن الأهلى سيكون متواجدًا بعد 100 عام للتتويج باللقب من جديد.

والأهلى جاء فى المركز الأول بـ34 نقطة وخلفه كوتوكو الغانى بـ32 نقطة ثم كانون ياوندى الكاميرونى برصيد 27 نقطة فى المركز الثالث، وأثارت هذه الجائزة لغط شديد لا يزال ساريًا بين جماهير الزمالك التى اعتبرت فريقها الأحق بها.

ورغم مرور 20 عاماً على تتويج الأهلى بجائزة نادى القرن لا يزال الزمالك يرفض الاعتراف، بل ذهب أبعد من ذلك بكثير ويستعد لتقديم شكوى رسمية فى المحكمة الرياضية للتشكيك فى أحقية المارد الأحمر فى التتويج باللقب .

ونجح النادى الأهلى فى تدوين اسمه بحروف من ذهب بين الأندية المصرية بل والعالمية بعدد كبير من البطولات نصب الأحمر ملكاً على منافسيه، حيث وصل عدد بطولات الأهلى إلى 136 بطولة خلال 113 سنة.

وتوج المارد الأحمر بـ41 بطولة دورى عام، 36 لقبا ببطولة كأس مصر، 10 ألقاب سوبر محلى، 7 ألقاب بطولة السلطان حسين، 16 لقب دورى منطقة القاهرة، لقب واحد كأس الجمهورية العربية المتحدة، لقب واحد من كأس الاتحاد المصري.

كان التتويج الأخير بالدورى والكأس معاً فى موسم “2016-2017” نجح الأهلى فى الجمع للمرة رقم “14” بين مسابقة
الدورى والكأس بعد فوزه على المصرى “2-1” فى الوقت الإضافى بنهائى كأس مصر.

ونشر الحساب الرسمي للنادي الأهلي صورة تجمع محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي وصالح سليم أسطورة النادي الخالدة، خلال الاحتفال بالذكري 19 لتتويج النادى بلقب بطولة القرن في القارة الإفريقية المقدمة من الاتحاد الافريقي لكرة القدم، عبر “تويتر”:”

وهنأ نادي فالنسيا الإسباني، نظيره النادي الأهلي في ذكرى حصوله على لقب نادي القرن، والذي يحتفل به النادي اليوم، حيث غرد النادي الاسباني على حسابه بموقع “تويتر”:
” نبارك لنادي الأهلي، ذكرى تتويجه بلقب نادي القرن في قارة أفريقيا.. عظمة اللقب تتحدث عن نفسها “.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق