ارتجالات
أخر الأخبار

وسندًا صالحًا إن اعوجت الخطوات اقامها

لا يستطيع المرء أن يعيش وحيدًا فنحن برغم من محاولتنا علي الاستمرار نحتاج لأحد ليكون البيت الآمن الذي نعود إليه بعد كل خذلان لقد كُنت أنتَ بيتي الآمن كنت أمر بالكثير من الصعاب ثم أعود إليك فتربت علي كتفي وتقبل جبيني كُنت اشعر حينها وكأني املك كُل السعاده في يدي وجود شخص يهتم لأمرك الطف شئ علي الاطلاق فعندما تشعر بالحزن والضيق تود لو أن هناك أحد يشعر بك ويعلم أن صدرك قد ضاق من أمور الحياه هذا هو الهدف الاساسي من رغبتنا فالحصول علي الحب تود أن تشاركه حزنه وفرحه ونجاحك وفشلك تود أن يبقي معك وأنت تمر بكل شئ أن الحب أعظم شئ قد يملكه الانسان ♥

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق