اقتصاد وبورصة
أخر الأخبار

“كورونا” يرخي بظلال ثقيله علي الاقتصاد البريطاني.. BBC: علينا إيجاد لقاح لكورونا في أسرع وقت

صرح محافظ بنك إنجلترا المركزي، مارك كارني، منذ مدة إنه يتعين على بلاده الاستعداد لضربة اقتصادية مع تزايد تداعيات تفشي فيروس كورونا.


ومن الواضح أن الشركات البريطانية الآن لم تعد قادرة علي تحمل الديون أكثر من ذلك بسبب الازمة الاقتصادية التي تسبب بها فايروس كورونا،وفقا لما نشرته هيئة الإذاعة البريطانية.
وعلي الرغم من تعدد محاولات الحكومة البريطانية للحد من تفاقم المشكلة عن طريق إتخاذ تدابير الإصلاح وتوفير المليارات إلا أن الوباء كان له رأي آخر حيث تأثرت الاسواق في المملكة المتحدة وأصبحت تتحرك إعتماداً علي الطلب فقط.


علي الرغم من وجود محلات البقالة المتعددة إلا أنه في الواقع لا احد يقبل علي الشراء ولم يتوقف الأمر فقط علي محلات البقالة إلا ان المطاعم والمحلات التجارية الكبري توشك علي خراباً دامياً.
ووفقاً لما جاء به في التقرير الخاص ب “BBC” والذي نص علي عدة اقتراحات وحلول محتملة من الممكن أن تتبعها المملكة المتحدة لأنقاذ ما يمكن إنقاذه.


من ضمن الحلول أن تتخلي البنوك البريطانية بشكل مستمر عن مدفوعات الفائدة للفترة من شهر أبريل حتي شهر يونيو القادم،وقدر المحللون أن فاتورة الفوائد البنكية علي القروض الشخصية وقروض الشركات الكبري تبلغ 28 مليار جنيه استرليني كل ثلاثه أشهر تقريباً.

كما أمرت الحكومة البريطانية البنوك بوقف توزيع ارباح هذا العام ، مما يساهم في توفير موارد رأسمالية للبنوك تبلغ 15 مليار جنيه إسترليني.

الاقتراح الثاني بأن يتم إستبعاد أي باب يدفع أرباحاً للمساهمين من الآن وصاعداً وحتي نهاية هذ العام ،حيث أنه من غير المنطق أن تقدم شركة علي دفع ارباحاً خلال هذة الأزمة المأساويه.

ووفقاً لما جاء في التقارير أيضاً فأنه من المؤكد الآن أن الازمة لن تأخذ في طريقها الشركات الصغيره فقط بل ستصل أيضاً إلي الشركات الكبري وأنه اصبح من الضروري إيجاد لقاح اقتصادي الذي لا يفرق أهميه عن اللقاح الطبي لهذا الوباء المنتشر في المملكة المتحدة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock