مقالات
أخر الأخبار

فيروس كورونا ينتصر .. وداعاً رجاء الجداوي

ولدت الفنانة الراحلة في الإسماعيلية سنة 1939 وإسمها الحقيقي هو نجاة علي حسن الجداوي وانتقلت للعيش مع خالتها الفنانة تحية كاريوكا في القاهرة بعد انفصال والديها وكانت لا تزال في سن صغيرة ، وألحقتها خالتها بمدرسة داخلية حيث تلقت وأتقنت عدداً من اللغات وقد عملت الفنانة الراحلة رجاء الجداوي مترجمة بإحدى شركات الإعلان في بداية حياتها قبل أن تتوّج ملكةً لجمال مصر سنة 1958.

وبدأت الراحلة رجاء الجداوي مصوراها الفني بأول أفلامها (دعاء الكروان) للمخرج هنري بركات وقدمت أفلام أخري مثل ( تيمور وشفيقة ، الوحل ، والبيه البواب ، ومراتي وزوجتي ، وكركر ، والثلاثة يشتغلونها ) كما شاركت في بعض الأعمال الفنية ك أحلام الفتي الطائش ، وحنفي الأبهة ، وبعض مسرحياتها ك ( الزعيم و الواد سيد الشغال ) .

وفي صباح يوم الأحد الموافق ٢٠٢٠/٧/٥ كتبت أميرة مختار عبر حسابها علي الفيس بوك خبر وفاة والدتها وقالت ” إن لله وإن اليه راجعون مامي في ذمة الله “

حيث استقبلت الفنانه رجاء الجداوي حربها مع فيروس كورونا في شهر مايو بعد أيام قليله من عرضها لمسلسلها ” لعبة النسيان ” ونتيجة لتدهور الحالة الصحية لها تم نقلها إلي المستشفي لتلقي العلاج ، وظلت الفنانة الراحلة في الحجر الصحي مايقرب ال 43 يوم وقامت بالفحص الطبي 3 مرات مره بعد دخولها المستشفي بثلاث أيام ومره بعد دخولها المستشفي ببعض أيام ومره بعد تزويدها ببلازما أحد المتعافين ومره أخري قبل وفاتها بثلاث أيام وجميعهم كانت نتائجهم إجابية رغم الجرعات المكثفه التي تلقتها .

وتوفت الفنانة القديرة رجاء الجداوي عن يناهز ال 82 عاماً ، وكانت أخر رسالة ووصية لها هي ” حبوا نفسكم وأولادكم وبلدكم وخافوا علي نفسكم ، عشان متوصلوش للي أنا فيه ده ” .
وقالت الإبنة الوحيده للفنانه رجاء الجداوي أن أخر مكالمة لها مع والدتها كانت منذ 3 أيام وكررت عدد من الكلمات أكثر من مرة ” الحمد لله ، شكراً يارب ، أنا راضية “

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock