رياضة
أخر الأخبار

عودة محمد شريف للأهلي مجددآ


أصوات كثيرة داخل النادي الأهلي تطالب بعودة محمد شريف لاعب الفريق المعار لإنبي في الموسم المُقبل خاصة عدد المستويات القوية التي يقدمها جناح الأهلي مع الفريق البترولي، وقادته لاحتلال وصافه جدول هدافي الدوري المصري خلف عبدلله السعيد لاعب بيراميدز المتصدر.

وقد استقر الجهاز الفني للأهلي بقيادة السويسري رينيه فايلر، علي عودة محمد شريف، بمجرد انتهاء إعارته، نظرا للحاجة لخدماته الفنية، ورفض كل عروض إعارته او بيعه ومنها عروضا من إنبي واحد الاندية الخليجية.

ويعد إختيار محمد شريف خيارآ مهما لتدعيم هجوم الاهلي بعد انتهاء إعارته بعد تألقه اللافت بقميص إنبي ليقرر فايلر بالتنسيق مع لجنة التخطيط عودته فور انتهاء الاعارة بغض النظر عن موقف رمضان صبحي حال فشل شرائه او تمديد إعارته في الموسم المُقبل..
ويتميز “شريف” بامتلاكه السرعات والقوة البدنية التي تساعد على صناعة الفارق مع أي فريق، ولديه القدرة على تعويض غياب رمضان صبحي، في حالة عودته للدوري الإنجليزي مرة أخرى.

ويبحث الفريق البترولي، بكل الطرق على تجديد إعارة اللاعب، والتفاوض مع إدارة القلعة الحمراء، لأنه من العناصر والركائز الأساسية التي يعتمد عليها حلمي طولان المدير الفني الفني لإنبي.

ويأتي محمد شريف، في وصافة ترتيب هدافي الدوري المصري برصيد 9 أهداف هذا الموسم، خلفاً لعبدالله السعيد، لاعب بيراميدز الذي يتصدر ترتيب الهداف برصيد 12 هدف.

ويرصد مصدر مقرب ” كل ما قدمه محمد شريف مع إنبي قبل تعليق النشاط الرياضي:
شارك محمد شريف، مع الفريق البترولي هذا الموسم خلال 17 مباراة في الدوري المصري، وتمكن من أحراز 9 أهداف خلال المشاراكات، وصناعة هدفين لرفاقه في الملعب.

ويعول حلمي طولان كثيرا على
وجود محمد شريف في تشكيلة إنبي كونه قادرا على صناعة الفارق في أي وقت، لاسيما وأنه نجم الفريق البترولي ، حيث يجيد توظيفه في أكثر من مركز سواء أحد الجناحين أو صناعة اللعب أو مركز رأس الحربة الثاني “shadow striker” أو رأس حربة صريح اذا لزم الأمر أو فضل اللعب بدون رأس حربة ثابت.

وقد يتراجع فايلر عن استعادة شريف كونه يجيد اللعب بالقدم اليمنى ولديه أكثر من لاعب يلعب بقدمه اليمنى مثل حسين الشحات ومحمود كهربا ورمضان صبحي حال استمراره وجونيور أجايي.

والجدير بالذكر أن محمد شريف لاعب كرة قدم مصري في مركز المهاجم ، من ناشئي وادي دجلة ، ويلعب حاليًا للنادي الأهلي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق