رياضة
أخر الأخبار

شهد اليوم_ذكري فوز النادي الاهلي علي السويس بهدف دون رد

يحل اليوم 9 يونيو 1986
تتويج النادي الأهلى بطلا للدورى موسم 1985- 1986 رسميا بعد عودته من مدينة الغريب فائزا على السويس بملعبه في عجرود
بهدف دون رد سجله الصاعد محمد السيد فى الدقيقة “15” من عمر المباراة فى المباراة المؤجلة من الأسبوع الثامن عشر للمسابقة، ليرفع الأهلى رصيده إلى “33” نقطة بدون هزيمة.
وقد اتسع الفارق رسميا مع غريمه الزمالك إلى “9” نقاط كاملة، ولا يزال للزمالك أربع مباريات غير كافية لتعويض فارق النقاط.

حقق الأهلى لقب الدورى للمرة “20” فى تاريخه، والثانية على التوالى.
وكانت المباراة تحت قيادة الجنرال محمود الجوهرى الذى تولى تدريب الأهلى فى الفترة من “1982 حتى 1984” وحقق خلالها ثلاثة ألقاب خلت من لقب الدورى، ليرفع عدد ألقابه مع الأهلى إلى “6” ألقاب.
وجدير بالذكر_
بدأ محمود الجوهري حياته الكروية كلاعب بالفريق الأول في نادي الأهلي وهو لم يتجاوز السابعة عشرة من عمره وكان ذلك مابين ( 1955 _1964) مع نادي الأهلي المصري وحقق ستة بطولات للدوري العام وثلاث بطولات لكأس مصر وبطولة واحدة في دوري القاهرة وبطولة كأس الجمهورية العربية المتحدة.
ضمن المنتخب المصري في أولمبياد روما 1960.
الفوز كأس أمم إفريقيا 1959.
و هداف كأس أمم إفريقيا
لعب 25 مباراة دولية مع المنتخب المصري 25 مباراة دولية قبل الإصابة والاعتزال.

الجوهري هو أحد أبرز المدربين في تاريخ كرة القدم المصرية والعربية، أوصل منتخب مصر بالتأهل لكأس العالم 1990 في إيطاليا.
ثم أيضا فاز بالأمم الأفريقية لاعبا حيث حصل على الكأس مع منتخب مصر عام 1957 و1959م وكان هداف البطولة.

وهو أول من درب فريقى الأهلى والزمالك فى تاريخ الكرة المصرية، وحقق الكثير من الإنجازات لكلا الفريقين، فقد نجح فى الفوز بأول بطولة أفريقية فى تاريخ الأهلى وهى دورى أبطال أفريقيا عام 1982، كما نجح مع الزمالك فى الفوز ببطولة أفريقيا للأندية أبطال الدورى عام 1993.

وفازت مصر تحت قيادته بلقب بطولة أمم أفريقيا عام 1998 ليكون أول مدرب يفوز بالأمم الأفريقية لاعبًا ومدربًا.

كما استطاع الوصول بالمنتخب إلى كأس العالم عام 1990 لثانى مرة فى تاريخه، وقاد المنتخب الوطنى للفوز بالميدالية الذهبية فى دورة الألعاب العربية 1992 التى أقيمت فى سوريا.

ومثلما قدم إنجازات مشرفة فى تدريب عدد من الأندية داخل مصر، حصد كذلك بطولات عديدة لعدد من أندية الخليج منها الهلال السعودى واتحاد جدة، والشارقة والوحدة الإماراتيين وقاد منتخب عمان فى كأس الخليج عام 1996.

وفى عام 2002 تولى تدريب المنتخب الأردنى والإشراف الفنى على الكرة الأردنية وقاد المنتخب الأول للوصول إلى نهائيات كأس الأمم الأسيوية 2004 فى الصين لأول مرة فى تاريخ الكرة الأردنية، وصعد بالفريق إلى دور الأربعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق