اقتصاد وبورصة
أخر الأخبار

شهادة نجاح جديده لبرنامج الاصلاح الاقتصادي

معدلات التضخم واصلت تراجعها وتحقيق مستويات منخفضة، وذلك في ظل المؤشرات والنتائج الإيجابية التي يحققها الاقتصاد المصري، الذي يمضي بخطوات ثابتة نحو النمو ويعزز من قدراته على الصمود أمام الأزمات، الأمر الذي يؤكد نجاح خطط الإصلاح الاقتصادي التي تبنتها الدولة خلال السنوات الماضية في أن تؤتي ثمارها.

الأرقام والمؤشرات وشهادات المؤسسات الدولية رصدها المركز الإعلامي لمجلس الورزاء في رسم توضيحي -إنفوجراف- سلط من خلاله الضوء على نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي في كبح جماح التضخم وتوقع المؤسسات الدولية استمرار الانخفاض على الرغم من أزمة كورونا:-

  • تحسن معدلات التضخم العام والأساسي بشكل ملحوظ، ليسجل معدل التضخم العام 5.9% في أبريل 2020، مقارنة بـ 13% في أبريل 2019، و13.1% في أبريل 2018، و31.5% في أبريل 2017، و10.3% في الشهر ذاته عام 2016
  • سجل معدل التضخم الأساسي 2.5% في أبريل 2020، مقارنة بـ 8.1% في أبريل 2019، و11.6% في أبريل 2018، و32.1% في أبريل 2017، و9.5% في الشهر ذاته عام 2016
  • رصد الإنفوجراف، نماذج لأبرز السلع التي شهدت أسعارها انخفاضاً أكثر من 4% في شهر أبريل 2020 مقارنة بنفس الشهر من العام السابق

بشأن توقعات المؤسسات الدولية بانخفاض معدل التضخم خلال عام 2020، والتي تتسق مع مستهدفات البنك المركزي:-

  • مؤسسة “كابيتال إيكونوميكس” توقعت أن يسجل معدل التضخم 7.3%
  • وكالة “بلومبرج” توقعت أن يسجل معدل التضخم 6.2%
  • وكالة “فيتش” توقعت أن يسجل معدل التضخم 5%
  • صندوق النقد الدولي توقع أن يسجل معدل التضخم 4.9%
  • وكالة “موديز” توقعت أن يسجل معدل التضخم 7.5% في يونيو 2020.
  • توقعات المؤسسات الدولية لمعدل التضخم للعام المالي 2019/2020 مقارنة بالعام المالي 2018/ 2019 والذي سجل 13.9%
  • البنك الدولي توقع أن يسجل معدل التضخم 9.5%
  • وكالة “ستاندرد آند بورز” توقعت أن يسجل معدل التضخم 6%
  • بنك “بي إن بي باريبا” توقع أن يسجل معدل التضخم 5.9%
  • معهد التمويل الدولي توقع أن يسجل معدل التضخم 5.7%.
  • الإشادات الدولية الواسعة بجهود الدولة في خفض معدلات التضخم مع تفاقم أزمة كورونا جاءت من:-
  • منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) أكدت أن التضخم السنوي لأسعار الغذاء سجل معدلاً سلبياً بنسبة 1.7% في مارس 2020، ويرجع ذلك لانخفاض أسعار الخضروات في ظل أزمة كورونا
  • البنك الدولي أشار إلى أنه بالرغم من تداعيات أزمة كورونا، إلا أنه من المتوقع تراجع معدل التضخم في 2019/2020 مقارنة بعام 2018/2019.
    -وكالة بلومبرج أشادت بنجاح مصر في كبح جماح معدل التضخم في إطار أزمة كورونا والذي كان قد ارتفع في وقت سابق إلى أكثر من 30%
  • كابيتال إيكونوميكس أشادت بانخفاض معدل التضخم العام إلى 5.1% في مارس 2020
  • وكالة فيتش: التضخم العام في مصر سوف ينخفض خلال السنوات القادمة في ظل إجراءات الضبط المالي، متوقعة أن يبلغ متوسط التضخم 5.4% خلال العقد القادم
  • معهد التمويل الدولي توقع أن يشهد معدل التضخم انخفاضاً خلال عام 2019/2020، في ظل تحديات أزمة كورونا مع استمرار إجراءات التيسير النقدي.
  • وكالة “رويترز” أكدت أن معدلات التضخم في نطاق النسبة التي يستهدفها البنك المركزي وسط تداعيات أزمة كورونا، هذا بجانب إشارة “الإيكونوميست” إلى تراجع معدل التضخم في 2019 لأدنى مستوى له منذ 2012، متوقعة أن يستمر في الانخفاض في 2020 في ظل أزمة كورونا.

جميع الأرقام المذكورة وشهادات المؤسسات الدولية والوكالات والبنوك تؤكد من جديد دون أدنى شك نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي بفضل كل المصريين الذين برهنوا للعالم كيف يكون إصرار المصري في التحدي للنجاح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق