سياسية
أخر الأخبار

رئيس الوزراء يتابع ملف تجميع وتصنيع مشتقات البلازما

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع، بالتأكيد أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، يتبنى هذا الملف منذ فترة، ونقوم بمتابعة تنفيذه أولا بأول، وهناك مفاوضات تُجرى مع أكثر من جانب للاتفاق على تنفيذه، وقال: نحتاج إلى توفير مراكز تجميع كمرحلة أولى، بحيث تكون على مستوى عالميّ يتيح لنا تصدير منتجاتها، كما يمكننا إقامة المصنع المخصص لهذا الغرض.

عقد رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، اليوم، الأحد، اجتماعًا لمتابعة آخر المستجدات بشأن ملف تجميع وتصنيع مشتقات البلازما، وذلك بحضور كل من الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، واللواء طبيب بهاء الدين زيدان، رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد والتموين الطبي.

وأشار إلى أنه مع الكثافة السكانية الكبيرة في مصر، يصبح من الممكن التوقع بأن تكون هذه الصناعة واعدة، بحيث نتمكن من إنتاج كميات كبيرة من البلازما.

وأوضح رئيس الوزراء أن الصندوق السيادي سيدخل كشريك في هذا الملف، خاصة أن هذه الصناعة ستكون واعدة، وتم تحديد قطعة أرض بصورة مبدئية لإقامة هذا المصنع.

وخلال الاجتماع، استعرضت الدكتورة هالة زايد الإجراءات التي تم اتخاذها في إطار المشروع الوطني للاكتفاء الذاتي من مشتقات البلازما، من خلال إلقاء الضوء على الخطوات التنفيذية لمشروع تجميع وتصنيع مشتقاته، مؤكدة مشاركة شركة (أكديما) كمساهم رئيسي في المشروع وبمشاركة إحدى الشركات العالمية، حيث سيتم تجميع البلازما من خلال الاتفاق على تأهيل 12 مركزًا للتجميع تابعة لوزارة الصحة على مستوى الجمهورية، كما سيتم العمل على إنشاء مصنع لتصنيع البلازما في مصر من خلال قيام الشركة العالمية بنقل الخبرات وتدريب العاملين.

كما نوهت وزيرة الصحة إلى أنه تم الانتهاء من 6 مراكز، وتم بالفعل استلام 4 منها، وهناك 2 آخرين في طور الاستلام؛ ووجه رئيس الوزراء بضرورة تأثيث هذه المراكز، وتوفير الأجهزة المطلوبة، وأن يتم اعتماد هذه المراكز من الجهات العالمية الكبرى.

وأكدت الوزيرة الصحة أنه تم تجهيز تلك المراكز هندسيًا من خلال لجنة مشتركة مكونة من وزارة الصحة والإدارة المركزية للصيدلة؛ وذلك لضمان مطابقة المركز للمواصفات والمعايير المطلوبة لتلافي جميع الملاحظات قبل استلام المراكز في عدد من المحافظات، كما يتم مراجعتها هندسيًا من قبل الخبير الاستشاري للمشروع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق