التعليم
أخر الأخبار

بعد ساعات.. المجلس الأعلى للجامعات يحدد مصير امتحانات الفرق النهائية.

هناك مصادر بالمجلس الأعلى للجامعات، تقر بتواجد ٤ سيناريوهات سيتم مناقشتها اليوم الثلاثاء، بخصوص امتحانات السنة النهائية في الجامعات؛ ان هذا الاجتماع الذي سيعقده المجلس كان مقررًا له السبت الماضي وتم تأجيله إلى اليوم الثلاثاء.
وأوضحت المصادر، أن أول السيناريوهات هو تأجيل الامتحانات إلى منتصف يوليو؛ لمزيد من التقييم لتجربة امتحانات الثانوية العامة، والتي تعقد الآن على مدار شهر متواصل، ويرجح هذا الإجراء لان الجامعات لم تعلن جدوال الامتحانات حتى الآن.
وأشارت المصادر إلى أن ثاني السيناريوهات هو ترك الحرية لكل جامعة لإجراء الامتحانات بالطريقة التي تجدها مناسبة، واستدلت المصادر على أن كل جامعه تقوم بإجراء الامتحانات وفقًا لما تراه كل جامعة، ودللت على ذلك بأن بعض الجامعات بدأ في إجراء امتحانات الدراسات العليا وامتحانات العملي لبعض الكليات.
وأشارت المصادر، إلى أن ثالث الاقتراحات أرسله رئيس جامعة سابق، لينهي الجدل وهو أن يتم حساب درجات المادة بمتوسط نظيراتها خلال الأعوام الماضية، وبذلك يتم إنهاء مشكلة ما يقرب من 250 ألف طالب في الكلية النظرية من إجمالي 530 ألف طالب في السنوات النهائية بمختلف الجامعات، أما الكليات العملية فيتم الامتحان الخاص بها بالتسلسل الأبجدي، ليتم تقليل الزحام على الكليات.خوفا علي الطالب .
وتابعت المصادر بأن رابع الاقتراحات هو ان إحدى الجامعات الخاصة تقوم بعقد الامتحانات “أون لاين” للكليات العملية وتقديم أبحاث للكليات النظرية.
وأشارت المصادر إلى أن المجلس من المنتظر يقوم بحسم كل هذه الاقتراحات اليوم، أو يؤجل الاجتماع أسبوعًا آخر؛ لمزيد من حسم الاقتراحات ، والوصول الي القرار السليم .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق