أخبار عالمية
أخر الأخبار

الكشف عن أول عملية إعدام لشخص أخترق قيود كورونا

قامت كوريا الشمالية بتنفيذ حكم إعدام علناً، لمواطن لم يلتزم بالقيود المفروضة بسبب جائحة كورونا، ومن خلال إذاعة “Free Asia”، قتل الرجل المتهم بالتهريب عبر الحدود الصينية المغلقة رمياً بالرصاص في 28 نوفمبر، حيث هذا الفعل هدفه هو ردع المواطنين عن خرق القيود.

وذكرت أيضاً مصادر أخري للأذاعة، أن عملية الإعدام تم تنفيذها علناً في المنطقة الحدودية، وهي المنطقة التي تشهد عمليات التهريب مع الجانب الصيني.

وهذا الرجل الذي نفذت بحقه عملية الإعدام في الخمسينات من عمره، متهم بالتهريب مع شركاء أعمال صينيين عبر الحدود التي تم إغلاق عدد كبير منها عام 2020.

لم تشهد كوريا الشمالية حتي الأن أي إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، ولكنها فرضت القواعد الأكثر صرامة لمواجهة أزمة كورونا بسبب الانتشار الأخير للفيروس في العالم.

وأنه اعتباراً من 25 نوفمبر، حددت كوريا الشمالية 8594 شخصاً علي أنه يشبه بإصابتهم بكورونا، ولكن لم يتم التأكد من إصابة أحد، وذلك وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
الرجوع الى الصفحه الرئيسة
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock