سياسية
أخر الأخبار

العليمي يطالب بضرورة ربط التعليم الفني بسوق العمل..

طرح النائب عبد المنعم العليمي تساؤلاً الي السادة رؤوساء مجلس الوزراء والتربية والتعليم والتعليم الفني فيما يخص القرارات المتخذة بشأن إلحاق التعليم الفني بسوق العمل،وذالك لما يلعب التعليم دور في التنميه وبما أن الدراسه الفنية جزء من التعليم فهو أيضاً يساهم بجزء في التنميه فيجب علي الحكومه أن تقوم بإلحاقهم بسوق العمل متبعتاً نهج الدول الأخري،ومن الضروري أن تنفى فكرة أن هناك فارق بين خريحي الجامعه وخريجي التعليم الفني وغيره.
وللمساهمه في التقليل من نسب البطالة المرتفعة يجب المسارعة في ربط سوق العمل بالتعليم الفني لما فيه تحقيق التنمية والاستثمار البشري،غير أنه سيؤدي إلي توفير فرص العمل والقضاء علي ظاهرة البطاله المنتشرة بين الشباب الخريجين،واتاحة الفرصه لجعل خريجي التعليم الفني مستعد لعمليه الدمج داخل سوق العمل،وعلي الصعيد الاخر تصاعد المجال الصناعي والنهوض به والسبب وراء ذالك سيكون الشباب الذين يمتلكون من الأفكار المطورة والنامية ما لا حد له.
ولكي لا يكون العمل متوقف علي فترة ما بعد تخرجهم،طرح العليمي فكرة عقد بروتوكول إتحاد بين الشركات والمصانع الكبري لتأهيل الطلاب في مرحلة الدراسة،ومن ثم منحهم شهادات بحيث تأهلهم إلي الإندماج بين أحشاء سوق العمل،ولزيادة الفرص أمامهم لا مانع من منح فرصة عمل لدي الطلاب المتفوقين،وذالك لما فيه من تنشيط سوق العمل والنهوض بالصناعة والإنتاج.
وقد قال عضو البرلمان ختاماً لحديثه أن التعليم الفني ما هو مجرد شهادة يحصل عليها الطالب من قبل تعليمه به ولكنه يعني إتاحة فرصه عمل مناسبه من غير تفريق بينه وبين خريجي الجامعه وبناءاً عليه شدد علي ضرورة إلحاق التعليم الفني بسوق العمل…

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق