التعليمسياسية
أخر الأخبار

أولياء الأمور والطلبة ضحية سبوبة المدرسين

رغم تدهور الظروف الحاليه ومواجهة البعض إلا وإن لم يكن الجميع بلا استثناء لوقف الحال وتعطيل المصالح وقطع الأرزاق إلا أنه هناك من يستغل الأزمات ويحاول جاهداً أن يكدس منها ثروة ولذالك فقد حظر”طارق متولى” أولياء الأمور من الوقوع في الفخ الذي صنعه بعض الأساتذة لإوهامهم أن ما تم إقراره من قبل وزارة التعليم فيما يخص المشاريع البحثيه يحتاج إلي المراكز التعليمية والدروس الخصوصية وذالك عن طريق الاعلانات التي قاموا بها علي صفحاتهم الخاصه بهم لشرح البحثيه في السناتر التعليمية فينحل البعض منهم إلي الدخول في دوامة الملايين لنجاح أبنائهم والذي وصفها النائب بأنها”سبوبه” مع أن الوزارة افاضت بكل تفصيله كبيرة وصغيرة قد يحتاجها الطالب الي القيام بالمشروع البحثي سواء كان ذالك علي الصفحات الخاصه بهم علي مواقع التواصل الاجتماعي أو علي القنوات التعليمية كالقناة الأولي التي خصص بها لكل مرحله من المراحل التعليميه ساعات معينه في اليوم لكي يستكمل الطالب منهجه الذي تم استقطاعه.


وأوضح عضو مجلس النواب أن قيام الوزارة بتطبيق هذا النظام فهو ليس إلا من باب تذكير الطالب بما تم درسه حتي منتصف شهر مارس وأن ذالك البحث لن يكون معتمد علي الدرجات سيكون عبارة عن تقديرات فقط وذالك لإستحالة إنتقال الطالب من سنه الي أخري دون تقييم،ناصحاً أولياء الأمور أنه ومن الافضل ان يعاون أبنائه في القيام بالمشروع بنفسه خطوة بخطوة بدون الانجراف خلف أصحاب الاستغلال مما سيؤدي إلي توفير أكبر حصيله من المعلومات لديه.


فلا داعي للجوء الي معلمي الادعاء بأنكم أولياء أمور وطلبه في حاجه إليهم وذالك لأن وزارة التعليم وفرت ما يحتاجه الطالب في بنك المعرفه ومنصة التعليم الالكتروني وذالك من أجل أن يستعين الطالب بها للارشاد وتهميش المعلم واستغلاله وعدم إعطاء كمثل تلك الفرصه له

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق